الشمري: مواقف الحركة الدستورية مبنية على قناعاتها
________________________________________________

أكد النائب دعيج الشمري معارضة الحركة الدستورية لأي استجواب في هذه المرحلة، ونزولا عند رغبة سمو الأمير الذي دعا إلى منح الوزراء الفرصة الكافية، مشيرا إلى أننا في «الحركة نرى أن استجواب أي وزير بعد شهرين فقط على تشكيل الحكومة إجحاف بحقه، ونحن نؤيد الحق الدستوري لأي استجواب لكننا ضد استخدامه في هذه الفترة».

ورفض الشمري الاتهامات الموجهة إلى الكتل السياسية بوجود من يحركها من الخارج أو الداخل، وقال «أتكلم عن الحركة الدستورية النابعة من قناعات محلية ولا يوجد من يحركها من الخارج، أما الخلافات بين الكتل فهي ظاهرة صحية مستبعدا أن يكون التحضير للانتخابات المقبلة سبب الخلافات النيابية».

وسئل عن سبب عدم كشف اسم المسؤول الحكومي الذي سرب له معلومات عن عرض اعتذار للجراح على مسلم البراك، فقال الشمري: «كل شيء في وقته حلو.. وأعتقد بأن كل كويتي يفهم هذا الكلام».

27/5/2007

 

 

 

عودة للرئيسية