الحركة الدستورية في لقاء الخرافي: نهدف إلى تعزيز التعاون بين السلطتين وتطور أداء مجلس الأمة أهم الخطوات
________________________________________________

استقبل رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي وفدا من الحركة الدستورية الاسلامية «حدس» أمس ترأسه الأمين العام للحركة الدستورية الدكتور بدر الناشي. وقال الناشي عقب اللقاء إن سبب لقاء نواب وقياديي الحركة الدستورية مع رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي هو من أجل تقديم مبادرة الحركة الدستورية بخصوص التعاون بين السلطتين بشكل مباشر لرئيس مجلس الأمة.

وقال الناشي في تصريح للصحافيين بأننا في الحركة الدستورية بعد أن قدمنا مبادرة التعاون بين السلطتين لسمو أمير البلاد وولي العهد أمس الأول ننوى أن نقدمها كذلك إلى سمو رئيس مجلس الوزراء، موضحاً أن رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي رحب بالمبادرة وأثنى على الجهد العملي في تقديم المبادرات خصوصا أن هدف هذه المبادرة تعزيز التعاون فيما بين السلطتين.

وأضاف الناشي بأنه خلال لقائنا مع رئيس مجلس الأمة تطرقنا إلى القضايا التي تحتاج إلى عمل من قبل مجلس الامة وبالذات في تطوير دور الأمانة العامة بمجلس الأمة وكذلك تطوير دور اللجان الاستشارية وتطوير أداء اللجان الداخلية بالإضافة إلى تطوير دور مجلس الأمة الإعلامي خصوصا أن هذا الجانب مكمل لدور أعضاء مجلس الأمة.

وذكر الناشي أن اللقاء ركز على كيفية تطوير أداء مجلس الأمة لتعزيز التعاون بين السلطتين ولتخفيف حدة التوتر بين السلطتين وكذلك فيما بين النواب وبعضهم البعض، مضيفا «بأننا شكرنا رئيس مجلس الأمة على دوره الكبير في التوافق فيما بين السلطتين خلال الازمات».

25/4/2007

 

 

 

عودة للرئيسية